1- المبادرة في تلمس حاجات الطالبات الإرشادية وتحديدها وإعداد الخدمات والبرامج الازمة لتلبية تلك الإحتياجات في ضوء أهداف التوجيه والإرشاد في المملكة العربية السعودية
2- التقبل الإيجابي للمسترشدة بالإصغاء إليه عند التحدث عن مشكلتها دون إصدار أحكام تقويميه عليها والنظر للمسترشدة بإعتبارها إنسان له كرامة وقيمة مما يعطيها شعوراً بأن هناك من يفهمها ويقدر حالتها ويهمه أمرها
3-الحرص التام على مصلحة المسترشدة وتقديم المساعدة لها بعيداً عن أشكال التحيز أو الإستغلال
4- الاهتمام بالجلسات الإرشادية وحضورها في مواعيده المحدده بكل دقة وتهيئة المكان المناسب لعقدها
5- تفهم أبعاد ومقتضيات الوسط الإجتماعي والثقافي والقيم الإجتماعية التي تألفها المسترشدة ومجتمعها فلا يجوز أن تأتي المرشدة بممارسات علاجية أو إرشادية لاتتفق مع تلك المفاهيم أو القيم
6- الإصغاء التام للمسترشدة أثناء العملية الإرشادية وملاحظة إنفعالها أثناء أقوالها أو أفعالها لكي يتسنى للمرشدة فهم حالتها والملاحظة المستمرة لتلك الإنفعالات
7-عدم إستفزاز المسترشدة للكشف عن مشكلتها مما يضعف الثقة بينها وبين المرشدة ويعوق تقدم العملية الإرشادية
8- عدم الإستهانة بوجة نظر المسترشدة حفاظاً على توثيق العلاقة المهنية وسير العمل الإرشادي في طريقة التصحيح
9- مساعدة المسترشدة على تعلم كيفية إتخاذ القرار المناسب لحل مشكلتها بما يعزز ثقتها بنفسها والتعرف على قراراتها والبعد عن صنع القرار لها
10- عدم الإفراط في التعاطف والحنو على المسترشدة مما يضعف إستقلاليتها وقدرتها على إتخاذ قرار اتها لحل مشكلتها
11- إقفال الحاله أو إحالتها عند إدراك المرشدة أن الإستمرار في دراستها ليس فيه مصلحة للمسترشدة مع شرح الأسباب لها
12- عدم إحالة المسترشدة إلى جهه أخرى إلا بعد أخذ موافقتها أو موافقة ولي أمرها إذا كانت قاصرة
13- في حالة إستخدام المرشدة أسلوب الإرشاد الجماعي فعليها إتباع الأسس المهنيه الخاصة بهذا الأسلوب مثل إعداد المسترشدة للقاء الجماعي والتأكيد على سريتها وحفظها


Hss ,lfh]dx hgughrm hgYvah]dm